أكبر عملية في العالم لتنظيف المحيط الهادئ من المخلفات - شبكة ترف التعليمية

أكبر عملية في العالم لتنظيف المحيط الهادئ من المخلفات
التقييم 0 - متوسط 0.00 (النسبة 0%)

تجري الآن أكبر عملية تنظيف للمحيطات في العالم في المحيط الهادئ، و التي تهدف لجمع حوالي 68 ألف كيلوجرام من القمامة في العام الأول، و المساعدة في التخلص من رقعة نفايات المحيط الهادئ.

و قد نشرت شركة أوشين كلين أب –  و هي شركة غير ربحية يديرها المخترع الهولندي بويان سلات – نظامها الطموح لتنظيف المحيطات و الذي تبلغ قيمته حوالي 20 مليون دولار يوم السبت من خليج سان فرانسيسكو و ذلك لإختباره لعدة أسابيع قبل أن يتم إطلاقه رسمياً.

و قام المشروع بوضع ذراع عائم بطول 2000 قدم ( 610 متر) في الماء، و قد تم تصميمها بحيث تتحول إلى حرف”U”، و هو ما يجعلها تشبه لعبة باك مان و يجعلها تلتهم القمامة و تمسك بها داخل هيكلها.

و تأمل الشركة أنه في غضون خمس سنوات سيقوم هذا الذراع – و الذي يطلق عليه نظام 001 – بتنظيف نصف مساحة رقعة نفايات المحيط الهادئ، و هي عبارة عن كومة كبيرة من القمامة العائمة بين كاليفورنيا و هاواي و تتكون من حوالي 1.8 تريليون قطعة من المخلفات المتناثرة و ما لا يقل عن 87,000 قطعة من البلاستيك، و هذا وفقاً لصحيفة نيويورك تايمز. وهذه القمامة ضخمة للغاية، حيث تمتد مساحتها إلى حوالي 1.6 مليون كيلومتر مربع و يمكن رؤيتها بإستخدام الأقمار الصناعية في الفضاء.

و سيقوم الذراع الذي تم وضعه في موقع تجريبي لمدة أسبوعين، بجمع القمامة ثم ستوضع هذه القمامة على متن سفينة و التي ستنقله لليابس حتى يتم فرزه و إعادة تدويره.

و إذا ما نجحت الخطة و سارت الأمور على ما يرام، فسيتم جلب الذراع إلى رقعة النفايات الكبرى في المحيط الهادئ و التي تقع على بعد حوالي 1400 ميل من الشاطئ و ذلك بحلول منتصف أكتوبر القادم.

و نشرت الشركة صوراً لتجربتها و التي قامت بها يوم السبت حيث كتبت: ” السماء الزرقاء الصافية و المياه الهادئة، الظروف مثالية لإجراء أول عملية تثبيت لنظام 001 في موقع الإختبار”.

و كانت شركة أوشين كلين أب قد تأسست في عام 2013 عن طريق سلات و الذي كان يبلغ من العمر 18 عام في ذلك الوقت، و الذي يأمل أن تقوم التكنولوجيا بتخليص المحيطات من النفايات البلاستيكية. و الذي قال يوم السبت: ” أنا لم أكن على ثقة من فرصة النجاح، و لكن اليوم أنا أؤمن به”.

و تعتبر التجربة ذات أهمية قصوى حيث أنها المرة الأولى التي سيتم فيها إختبار الذراع الآلي في المحيط المفتوح – و الذي تختلف بيئته عن مياه التجارب لوجود الرياح و المياه المالحة و العوائق البيئية الاخرى.

و بالإضافة لذلك فإنه سيكشف عن المضاعفات التي لا يمكن التنبؤ بها في نماذج المحاكاة. و هذا الذراع أيضاً تم تصميمه على شكل حرف”U” و لديه أيضاً زورق عميق يبلغ عمقه 10 أقدام لإلتقاط الحطام العائم تحت الماء.

تم تصميم الشباك الداخلية لتكون قصيرة حيث تسمح للأسماك بالسباحة تحتها. و يقول جورج ليونارد كبير العلماء في شركة أوشن كونسيرفانس:” هناك قلق من أنه لا يمكن إزالة البلاستيك دون إزالة الحياة البحرية في نفس الوقت. و نحن نعرف من صناعة الأسماك أنك إذا وضعت أي نوع من الهياكل في المحيط المفتوح، فإنها ستعمل كجهاز لتجميع الأسماك”.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
أحدث التعليقات
إعلانات
الوسوم
إعلانات

روابط الصفحات

روابط الصفحات

روابط الصفحات

تواصل معنا

© جميع الحقوق محفوظة للموقع